مصر

مصر تشهد سقوط ضحايا بسبب الأمطار و الأرصاد تحذر من الطقس و تغير المناخ

  • نقلاً عن RT

شهدت مصر سقوط ضحايا بسبب حالة الأمطار و الأرصاد تحذر من الطقس و تغير المناخ تسببت بإصابة عدة أشخاص و لقي عدد آخر مصرعهم

تسببت الأمطار فى عدد من الخسائر البشرية خلال الأيام الأولى من العاصفة عُرف منهم:

  • تعرض شاب للصعق بعد لمس عامود كهرباء في قرية هورين التابعة لمركز بركة السبع بمحافظة المنوفية.
  • تسببت العواصف الشديدة فى سقوط أشجار و أسوار خرسانية تسببت فى مقتل شخصين و إصابة 8 آخرين
  • توفي طالب في محافظة الجيزة بعد سقوط شجرة عليه
  • سقوط سور على عامل فى إحدى المزارع الواقعة على طريق القاهرة أدى إلى مصرعه

على صعيد آخر، كشف مركز التحاليل و التنبؤات الجوية بهيئة الأرصاد الجوية في مصر موعد تحسن الأحوال الجوية.

حيث من المتوقع أن يشهد يوم الجمعة هدوء محدود في سرعة الرياح مصحوبة بسقوط أمطار تكون خفيفة إلى متوسطة على:

  • السواحل الشمالية
  • مناطق من شمال الدلتا

توقع المركز أن تنحسر فرص سقوط الأمطار على السواحل الغربية يوم السبت المقبل على أن يشهد عودة نشاط الرياح مرة أخرى.

تفاصيل سقوط ضحايا بسبب الأمطار  بسبب الطقس و تغير المناخ فى مصر

حذر أحمد عبد العال، رئيس هيئة الأرصاد الجوية في مصر من تعرض البلاد إلى رياح تختلف شدتها من مكان إلى آخر تتحرك نحو الإسكندرية ثم القاهرة.

قد تصل رياح غربية و جنوبية غربية إلى حد العاصفة بعد الظهر تصل إلى الصعيد مصحوبة بسقوط الأمطار في جميع أنحاء الجمهورية.

هذه الموجة قادمة من جنوب و غرب البلاد،ستهدأ يوم الأربعاء المقبل

كما نصح الأستاذ عبد العال، المسافرين بتوخي الحذر على الطرق السريعة من جراء نشاط الرياح و الأتربة التي تصل إلى حد العاصفة.

أعلنت وزارة البيئة تأثر الجمهورية لحالة عدم استقرار في الأحوال الجوية خلال الفترة من 13 -16 يناير الجارى.

من المتوقع أن تنشط الرياح الغربية و الجنوبية الغربية مصحوبة بالرمال و الأتربة تصل إلى حد العاصفة.

أوضحت منظومة الرصد البيئي و الإنذار المبكر أن العوامل الجوية المشار إليها قد أثرت سلباً على جودة الهواء التي قد يزداد تأثيرها يومي الثلاثاء و الأربعاء الموافقين 15 و 16 يناير 2019.

سوف يتحسن مؤشر جودة الهواء و تخف حدة الأزمة فى حالة سقوط الأمطار.

الجيش المصرى ينقذ يخت سياحي من الغرق على متنه 26 سائح فى البحر الأحمر

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق